السبت , أبريل 4 2020
الرئيسية / أخبار / “حزب الله”: نفحص مقاتلينا قبل إرسالهم إلى سوريا (فيديو)

“حزب الله”: نفحص مقاتلينا قبل إرسالهم إلى سوريا (فيديو)

ادعّى زعيم ميليشيا “حزب الله” اللبناني حسن نصر الله، أمس السبت، أن مقاتلي “الحزب” يخضعون للفحص مِن فيروس كورونا المستجد قبل توجّههم إلى سوريا وحين عودتهم.

وقال زعيم الميليشيا “نصرالله” في تسجيل مصوّر، إنهم “يفحصون جميع مقاتلي الحزب قبيل توجّههم إلى سوريا منعاً للمساهمة بانتشار فيروس كورونا، وحين عودتهم أيضاً إلى لبنان لـ عدم نقل العدوى بالفيروس”.

وتحدّث “نصر الله” عن الطلاب والزوّار الذين يعودون مِن إيران إلى لبنان، مضيفاً أنهم يخضعون للفحوصات والحجر المنزلي أيضاً، ورغم أن الفحوصات تأتي في إطار “المسؤولية الإنسانية والأخلاقية الشرعية الدينية” – حسب قوله -، إلّا أنه اعتبر “كورونا”  نوعاً مِن الحرب الكونية.

وينتشر آلاف المقاتلين مِن ميليشيا “حزب الله” المدعومة مِن إيران في سوريا، وهم يشاركون إلى جانب قوات نظام الأسد في قتل وتهجير الشعب السوري منذ اندلاع الثورة السوريّة في آذار 2011.

الجدير بالذكر، أن الميليشيات الإيرانية المنتشرة في سوريا كانت السبب الرئيسي في تفشّي فيروس كورونا داخل مناطق سيطرة “النظام”، وذلك نظراً إلى دخول مئات العناصر مِن الحدود السورية – العراقية دون إجراء أية فحوصات، رغم أن إيران باتت مِن أبرز الدول الموبوءة بالفيروس بعد إيطاليا والصين.

وحتى مساء السبت، سجّل لبنان 230 إصابة بفيروس كورونا، كما ارتفعت الوفيات في إيران إلى 1556 والإصابات إلى 20 ألفاً و610، في حين أصاب الفيروس نحو 300 ألف شخص حول العالم، توفي منهم قرابة 13 ألفاً، معظمهم في إيطاليا والصين وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات الأميركية المتحدة.

ويتخوف العديد مِن السوريين – خاصة في مناطق سيطرة النظام – مِن انتشار واسع لـ فيروس كورونا، في ظل وجود آلاف المقاتلين التابعين للميليشيات الإيرانية في سوريا، إلى جانب قدوم آخرين ضمن قوافل ما يُعرف بـ”الزوّار الشيعة” يٌشتبه بإصابتهم بالفيروس.

شاهد أيضاً

مشفيان بريف إدلب يتخذان إجراءات في إطار مكافحة كورونا

أعلن مستشفى “أبن الهيثم” لطب العيون وجراحتها في منطقة باريشا بريف إدلب، عن إيقاف استقبال …