الجمعة , فبراير 28 2020
الرئيسية / صحافة دولية / أخبار دولية / الولايات المتحدة تندد بمقتل الجنود الأتراك ويؤكد دعمها لحليفتها تركيا

الولايات المتحدة تندد بمقتل الجنود الأتراك ويؤكد دعمها لحليفتها تركيا

ندد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في بيان له اليوم الثلاثاء، بالهجوم الذي شنته قوات النظام على جنود أتراك في إدلب، وأعرب عن دعم بلاده الكامل لتحركات حليفتها أنقرة للدفاع عن نفسها.

وقال بومبيو في بيانه “إن هجوم قوات نظام الأسد بقذائف مورتر، في 3 شباط الجاري، على موقع مراقبة تركي هو تصعيد خطير، ويتبع الهجمات الوحشية المستمرة التي تؤثر على المدنيين والعاملين في المجال الإنساني والبنية التحتية”.

وأضاف “نقف بجانب تركيا، حليفتنا في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، في أعقاب الهجوم الذي أسفر عن مقتل عدة جنود أتراك يخدمون في موقع مراقبة يُستخدم للتنسيق وخفض التصعيد”.

وتابع قائلاً “ندعم بشكل كامل تحركات تركيا المبررة للدفاع عن نفسها، ردًا على ذلك.. نرسل تعازينا إلى حكومة تركيا”.

وأفاد بومبيو بأن الولايات المتحدة تندد مرة أخرى بالاعتداءات المستمرة وغير المبررة، على سكان إدلب من قبل نظام الأسد وروسيا وإيران وميليشيا “حزب الله”.

وأشار إلى أن الأعمال الوحشية التي قام بها نظام الأسد وروسيا والنظام الإيراني وميليشيا “حزب الله”، تمنع مباشرة وقف إطلاق النار في شمالي سوريا، مطالباً في الوقت ذاته بوقف الهجمات الهمجية، والسماح بدخول المساعدات الإنسانية.

وشدد على أن بلاده ستبذل قصارى جهدها لمنع أي إعادة دمج لنظام الأسد في المجتمع الدولي، حتى يمتثل لجميع أحكام قرار مجلس الأمن رقم 2254، وبينها وقف إطلاق النار على مستوى البلاد، وبينها إدلب.

ويوم أمس الإثنين قتل 7 جنود أتراك ومدني، جراء قصف مدفعي مكثف لقوات النظام على نقطة مراقبة في ريف إدلب، وقالت وزارة الدفاع التركية إنها ردت بقصفها 54 موقعا للنظام وحيدت 76 عنصرا من قوات الأسد.

شاهد أيضاً

مليشيات الاسد تقوم “بتعفيش” المنازل في حلب وريفها

تستمر قوات النظام وميليشياته بعمليات “تعفيش” المنازل والمحلات في المناطق التي سيطرت عليها مؤخراً في …