الجمعة , يونيو 5 2020
الرئيسية / أخبار / طفل وامرأة.. ضحايا قصف النظام وروسيا على إدلب

طفل وامرأة.. ضحايا قصف النظام وروسيا على إدلب

قتل طفل وامرأة وأصيب آخرون اليوم الجمعة، جراء عمليات القصف الجوي والمدفعي التي تشنها قوات النظام وروسيا على محافظة إدلب.

وأفاد ناشطون ، إن امرأة قتلت وأصيب مدنيان إثر قصف مدفعي للنظام على قرية “مرج الضهر” جنوب مدينة جسر الشغور.

كما قتل طفل وأصيب أربعة مدنيين من عائلة واحدة، جراء استهداف المقاتلات الحربية الروسية لمحيط بلدة كفروما بريف إدلب الجنوبي، وفق مراسلنا.

وأمس الخميس قضى طفلان وجرح آخرون مِن عائلة واحدة، جرّاء غارات شنّتها طائرات حربية روسيّة على بلدة معرة حرمة جنوب إدلب.

ورغم إعلان روسيا، نهاية شهر آب الماضي، وقف إطلاق النار والعمليات العسكرية مِن قبل قوات النظام، إلّا أن الطرفين ما زالا يواصلان تصعيدهما ضد المدنيين في الشمال السوري – خاصة في ريف إدلب – حيث ارتكبت الطائرات الروسيّة ومروحيات “النظام” أكثر مِن مجزرة كان آخرها، في بلدة كفرومة جنوب إدلب.

شاهد أيضاً

سوريا تفرض حظراً للتجوال ..

أعلنت حكومة النظام السوري اتخاذ إجراءات صارمة بشأن العمل في الوزارات الحكومية وإغلاق الأسواق خوفًا …