الجمعة , مارس 22 2019
الرئيسية / أخبار / البنتاغون يخصص نصف مليار دولار لقسد وأمن حدود جيران سوريا

البنتاغون يخصص نصف مليار دولار لقسد وأمن حدود جيران سوريا

خصصت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) نحو نصف مليار دولار لدعم قوات سوريا الديمقراطية “قسد” والدول الجارة لسوريا والتي تحارب تنظيم الدولة.

وقال الوزارة في بيان صحفي أمس الثلاثاء إنها خصصت ما مجموعه 550 مليون دولار، بينها 300 مليون لقسد، و250 مليون دولار لضمان أمن الحدود للبلدان المجاورة لسوريا التي تكافح “تنظيم الدولة” في العام 2020.

وعقب إعلان “بنتاغون” تفاصيل الميزانية، عقد كل من نائبة وكيل وزارة الدفاع، الين مكوسكر، ومدير التموين والتجهيز في رئاسة الأركان الجنرال أنطوني ليراردي مؤتمرا صحفيا مشتركا.

وردًا على سؤال بشأن كيفية تفسير تخصيص مبلغ كهذا في ميزانية 2020، في ظل انسحاب واشنطن من سوريا، وكون تنظيم الدولة على وشك الانتهاء، أجابت مكوسكر:”ما شاهدتموه في الميزانية، انعكاس للجزء المحدث من الاستراتيجية”.

واعتبرت أن ذلك “يعكس الشوط الذي تم قطعه في هزيمة داعش، واستمرار تأكيد الولايات المتحدة على أهمية الشراكات وحلفائها للمرحلة الثانية، ودورهم الحساس في المكتسبات التي حققناها في تلك المنطقة”.

لكن الجنرال ليراردي أجاب عن السؤال نفسه بالقول: “سيعاد النظر في هذه (المخصصات) مع تقدم الوقت، فقد تم إعداد هذه الميزانية، على ضوء المعطيات المتوفرة أثناء اعداد الميزانية، ولاتزال جزءًا مهماً من طلب الميزانية، لكن ستجري تعديلات”.

وتتضمن ميزانية الرئيس الأميركي دونالد ترمب لعام 2020 زيادة بنسبة 5% في الإنفاق الدفاعي، وفي حال الموافقة عليها سيزيد إنفاق الدفاع إلى 759 مليار دولار للسنة المالية 2020 التي تبدأ في تشرين الأول 2019، ويشمل هذا الرقم 718,3 مليارا للبنتاغون و32 مليار دولار لوزارة الطاقة لتوفير الوقود للترسانة النووية الأميركية.

شاهد أيضاً

خامنئي وروحاني يعترفان بأزمة إيران الاقتصادية

اعترف علي خامنئي المرشد الايراني أن المصاعب الاقتصادية وهبوط العملة لا تزال أكبر المشكلات التي …