وانضم إلى جماعة مجاهدي خلق في تجمع اليوم مجموعة من المتحدثين قبيل المسيرة، من سياسيين فرنسيين سابقين وحاليين إلى رئيس وزراء جزائري سابق ومعارض سوري.

ولوحت الحشود بملصقات لصورة زعيمة الجماعة مريم رجوي ومؤسسها مسعود رجوي الذي لم يشاهد منذ 2003 في العراق، ويعتقد على نطاق واسع أنه اغتيل على أيدي النظام الإيراني.