الأحد , ديسمبر 16 2018
الرئيسية / صحافة دولية / أخبار دولية / المعارضة الإيرانية تدعو الأكراد إلى الانتفاض على الملالي

المعارضة الإيرانية تدعو الأكراد إلى الانتفاض على الملالي

دعت زعيمة المقاومة الإيرانية، مريم رجوي، السبت، أكراد إيران إلى الانتفاض على نظام طهران، بعد ساعات من ارتكابه سلسلة جرائم بحق هذه القومية داخل إيران وخارجها، تمثلت في إعدامات وقصف صاروخي في كردستان العراق.

وفي سلسلة تغريدات عبر تويتر، قالت رجوي:” أدين بقوة الإعدام الإجرامي لثلاثة مناضلين كُرد والقصف الصاروخي على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني والحزب الديمقراطي الكردستاني من قبل نظام الملالي البغيض. هذه جريمة ضد الإنسانية وأطالب مجلس الأمن الدولي بالنظر في ذلك”.

ودعت “المواطنين الأبطال في كردستان وعموم إيران إلى الاحتجاج والانتفاضة ضد نظام الملالي المعادي للبشر”

وقالت إن “نظام الملالي يريد عن طريق القمع والإعدام والقصف الصاروخي، خلق أجواء الرعب والكبت وإخماد انتفاضة الشعب الإيراني ولكنه سيأخذ معه هذه الأمنية إلى القبر”.

وأضافت :” أوجه التحية للشهداء وأعزّي الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني والحزب الديمقراطي الكردستاني ورفاق النضال للمناضلين الذين اُعدَموا وذويهم وأتمنى الشفاء لجرحى الهجمات الإجرامية”.

قصف أوقع قتلى

وكانت قوات النظام الإيراني قصفت، في وقت سابق السبت، معاقل أكبر حزبين كرديين معارضين في بلدة كويسنجق في إقليم كرستان العراق، الأمر الذي أسفر عن مقتل 14 شخصا بينهم قياديان في الحزب الديمقراطي الكردستاني المعارض.

وأصيب في القصف الإيراني أيضا أكثر من 40 شخصا، في البلدة التي تبعد 65 كيلومترا عن الحدود الإيرانية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني، كريم برويزي، لـ”سكاي نيوز عربية” إن القصف استهدف اجتماعا لقيادات الحزب شرقي أربيل، عاصمة الإقليم.

وبحسب برويزي، فقد “أخطأت الصواريخ مقر الاجتماع”، لكنها أصابت مقرات الحزب ومساكن المدنيين من أنصار الحزب في بلدة كويسنجق، مؤكدا أن صواريخ متوسطة المدى وطائرات دون طيار استخدمت في القصف.

شاهد أيضاً

نظام الأسد يسرح دورتين من الضباط المجندين في قواته ممن أتموا 5 سنوات

رغم أن الأنظمة العسكرية في سوريا تنص على أن مدة الاحتفاظ يجب ألا تتعدى ستة …