الخميس , مارس 21 2019
الرئيسية / صحافة دولية / أخبار دولية / بروكسل تستضيف المؤتمر الثاني لدعم سورية وسط استمرار الصراع

بروكسل تستضيف المؤتمر الثاني لدعم سورية وسط استمرار الصراع

يستضيف الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة النسخة الثانية من مؤتمر بروكسل لدعم مستقبل سورية والمنطقة يومي 24 و25 الشهر الجاري في العاصمة البلجيكية.

ويهدف المؤتمر، الذي حظي بحملة ترويجية كبيرة في بروكسل، إلى تحفيز المجتمع الدولي والأطراف المانحة على عدم نسيان اللاجئين والمهجرين السوريين والاستمرار في مدهم بالدعم المالي اللازم، بالإضافة إلى مساعدة المجموعات السكانية المضيفة لهم في الدول المجاورة، على النهوض بالعبء.

ويريد الاتحاد الأوروبي الاستفادة من هذا المؤتمر للتذكير بأنه لا زال حاضراً إنسانياً وتنموياً في الملف السوري، رغم انتفاء دوره السياسي، حيث يبتغي “استخدام مؤتمر بروكسل لتوجيه رسالة إلى المجتمع الدولي مضمونها وقف القتال وبدء العملية السياسية”، حسب كلام الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد فيديريكا موغيريني.

وترى موغيريني أن ” فشل” كل من روسيا وتركيا وإيران، رعاة عملية آستانة في تثبت مناطق خفض العنف في سورية، يدل على أن الحل يجب أن يكون، وكما كان دائماً برأيها، مبنياً على أسس مفاوضات جنيف وقرارات مجلس الأمن خاصة 2254.

ولا تزال الرسالة التي بعثت بها موغيريني في شباط/فبراير الماضي إلى وزراء خارجية الدول الثلاث تذكرهم فيها بمسؤولياتهم تجاه سورية، بلا جواب حتى اليوم.

ويشارك في المؤتمر، الذي يعقد على المستوى الوزاري 85 دولة ومنظمة غير حكومية أممية وإقليمية، حيث سيتم تدارس التحديات التي تواجهها هذه الأطراف في التعامل مع الملف السوري، هذا بالإضافة على المبعوث الأممي لسورية ستافان دي ميستورا، الذي يحظى بالدعم الأوروبي المطلق.

وسيخصص اليوم الأول لحلقات حوار وشهادات للاجئين سوريين وكذلك لمواطنين فلسطينيين ولبنانيين استفادوا من الدعم الأوروبي، وكذلك لدراسة التحديات التي تواجهها المنظمات الإغاثية ميدانياً داخل وخارج سورية.

أما اليوم الثاني، فيخصص للشق السياسي، حيث سيتدارس الوزراء المشاركون كيفية التعامل مع تطورات الأحداث ويعلنون عن التزامات بلادهم للعام المقبل في مجال مساعدة السوريين.

وكان المؤتمر الذي عقد العام الماضي قد توصل إلى تعهدات بقيمة 6 مليار دولار، بينما من المؤمل هذا العام الوصول إلى “مبلغ أفضل، كما نتمنى تجنب ترحيل الالتزامات كما حصل سابقاً”، حسب مصادر مطلعة.

هذا ولم يعرف حتى اللحظة إذا ما كانت الدولة الداعمة الثلاث لعملية آستانة، روسيا و تركيا وأيران، سترسل ممثليها وعلى أي مستوى.

المصدر: آكي الإيطالية

شاهد أيضاً

بعد الـ40 ألف دولار.. مكافأة مدى الحياة لـ”فتى البيضة”

حصل الفتى الأسترالي الذي رشق سيناتورا أستراليّا من اليمين المتطرف ببيضة، على مكافأة جديدة، وسط …